Spoken Norwegian

النرويجية المحكية

أي شكل للنرويجية سوف تتعلم؟

بما أنه لا يوجد مقياس للنرويجية المحكية، فإن دارس اللغة النرويجية كلغة ثانية قد يواجه اختلافات كبيرة جداً بين الأشكال المحكية للنرويجية (اللهجات) عندما يتعلق الأمر بالمفردات، ونغمة الكلام وطريقة لفظ الحروف. وبالإضافة إلى ذلك هناك نوعان من الأشكال المكتوبة للغة لنرويجية، الـ "النينورسك Nynorsk" و الـ "البوكمول Bokmål".

في هذه الدورة سوف ندرس الـ "البوكمول Bokmål"، التي تحتوي على عدة أشكال اختيارية. اخترنا في هذه الدورة الشكل الأقرب إلى لهجة أوسلو.

هناك مخازن متنوعة للصوت والكلام للهجات المختلفة. في هذه الدورة، سنستخدم نظام الصوت التابع للغة النرويجية المركزية الشرقية كمرجع. تعد تسمية "النرويجية المركزية الشرقية" تسمية عامة للهجات المتواجدة حول أوسلو. بما أن المدرسين قادمون من مناطق مختلفة من النرويج، فإن عليهم استخدام نغمة لفظ الحروف المحلية حول أوسلو عندما يتحدثون النرويجية. عادةً ما تستخدم الـ "البوكمول Bokmål" المحكية المعتمدة على النظام الصوتي للغة النرويجية المركزية الشرقية، مع نغمة لفظ الحروف المحلية في الدورات التعليمية للغة النرويجية للبالغين. كاختصار، سوف نقوم بتسمية هذا النموذج النرويجي بأنه لغة "البوكمول المحكية".

يتكلم النرويجيون بشكل عام لهجة خاصة تعتبر بعض اللهجات أقرب إلى "البوكمول المحكية" من غيرها. بما أن النرويجيين بشكل عام يترددون بتحويل لهجتهم إلى الـ "البوكمول الحكية" عند التواصل مع الأجانب، فقد يواجه المبتدئون صعوبات في فهم النرويجيين الذين يواصلون التحدث بلهجتهم بدلا من استخدام "البوكمال المحكية".

أولاف هوسبي ، أكتوبر 2010